احتماء الأهالي لأول مرة بملاجئ فاعل خير التي تم الانتهاء من بنائها

في السابع عشر من أيار (مايو) 2013 ضرب إعصار محاسن الساحل الجنوبي من بنجلاديش بسرعة 100 كم/الساعة، وقد اتخذ الإعصار مساراً إلى الشرق من مسار مثيله السابق المدمر إعصار سدر (آخر سنة 2007)، حيث ضرب جزيرة بولا شرق البلاد في طريقه إلى الشمال الشرقي، ماراً بمحافظة نواخالي وفيني حتى عبر الحدود إلى الولايات الشرقية من الهند. ومقارنة بإعصار سدر فإن إعصار محاسن كان أقل خطراً وتدميراً بكثير، حيث قتل أحد عشر شخصاً بحسب المصادر الرسمية (مقارنة بأكثر من 3.400 ضحية  في حالة إعصار سدر)ـ

وقد لجأ الأهالي لأول مرة إلى بعض ملاجئ مشروع فاعل خير التي انتهى بناؤها تقريباً، وتظهر الصور أدناه صوراً من الداخل والخارج من أحد ملاجئ المشروع (بإشراف المقاول عبد المنعم) بعدما لجأ إليها الأهالي احتماء من إعصار محاسن  Mohasen1 Mohasen2